حماس تنعى شهيدها في طوباس وتدعو إلى تصعيد المقاومة

الشهيد صدام حسين بني عودة

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الشهيد صدام حسين بني عودة، الذي ارتقى برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها مدينة طوباس شمال الضفة المحتلة.

وقال الناطق باسم الحركة عبد اللطيف القانوع في تصريح صحفي الثلاثاء، إننا وإذ ننعى الشهيد البطل صدام بني عودة الذي ارتقى برصاص قوات الاحــتلال، لنؤكد ضرورة تصعيد المقاومة بكل أشكالها ضد الاحتلال الصهيوني في الضفة الغربية، واستدامة الاشتباك معه في كل أماكن وجوده، والتصدي لاعتداءاته واقتحاماته لمدن الضفة الغربية ومخيماتها.

وأكد أن تصدي أبناء شعبنا لقوات الاحتلال الصهيوني في أثناء اقتحامها مدينة طوباس شمال الضفة الغربية، وارتقاء الشهيد بني عودة، دليل على ديمومة ثورة شعبنا، ودفاعه عن حقوقه، ومواجهة تغول الاحتلال واعتداءاته المتواصلة.

وشدد القانوع على أن جرائم الاحتلال المستمرة في الضفة الغربية، وتوسيع وتيرة الاستيطان، يحتّم على السلطة الفلسطينية وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، وإنهاء كل أشكال الملاحقات والاعتقالات في الضفة الغربية، وإطلاق يد المقاومة.

وأضاف أن دماء الشهداء الأبرار ستظل وقودًا لاستمرار مسيرة شعبنا، ونبراسًا يضيء الطريق نحو التحرير وكنس الاحتلال عن كل أراضينا المحتلة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة