الأحرار: استشهاد الأسير سامي العمور جريمة يجب أن تحرك كل ضمير حي في العالم

استشهاد الأسير سامي العمور

قالت حركة الأحرار الفلسطينية، اليوم الخميس، إن الاحتلال الإسرائيلي يتحمل كامل المسؤولية عن استشهاد الأسير سامي العمور نتيجة الإهمال الطبي المتعمد الذي ينتهجه ضمن سياسة القتل البطيء لأسرانا.

وأضافت الحركة، في بيان صحفي، أن الشهيد سامي العمور ليس الأول ولن يكون الأخير فسجل الاحتلال مليء بالجرائم نتيجة سياسة القتل الصهيوني الممنهجة المتمثلة بالإهمال الطبي في ظل صمت العالم والمؤسسات الحقوقية والانسانية على جرائمه وانتهاكاته ضِد الأسرى وخاصة المرضي منهم.

وأشارت الى أن هذه الجريمة يجب أن تحرك كل صاحب ضمير حي في العالم ليرى ويسمع ما يتعرض له أسرانا وخاصة المرضى من تنكيل وإهمال وعذابات على يد ما تُسمى مصلحة السجون وبإشراف وأوامر من الحكومة الصهيونية لإنقاذ حياتهم وتحقيق حريتهم.

وشددت على أن جرائم الاحتلال بحق شعبنا وأسرانا لن تذهب هدراً ويجب محاسبته عليها، وعلى السلطة التحرك لتقديم ملفات قادة الاحتلال للمحاكم الجنائية لمحاسبتهم على جرائمهم ضد شعبنا وأسرانا.

ودعت أبناء شعبنا لتصعيد العمل الميداني والنضالي والاشتباك مع الاحتلال في ساحات الضفة والقدس انتصاراً لأسرانا وللحركة الوطنية الأسيرة وتضحياتهم في مواجهة سياسات الاحتلال وخاصة جريمة الاهمال الطبي والاعتقال الإداري الظالم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة