شعار "سلطة واحدة وسلاح واحد" أصبح بلا قيمة..

خاص خريشة لشهاب: متنفذون بالسلطة هم "عرابين" لإبقاء فوضى السلاح  

s0gPt.jpg

غزة – محمد هنية

قال النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي حسن خريشة، إن الصلح العشائري هو من يحكم البلد في الضفة الغربية، في ظل غياب الدولة والسلطة، وانتشار سلاح الفوضى في المناسبات المختلفة والمشاكل العائلية.

وأضاف خريشة في حديث خاص لوكالة "شهاب"، "إن الاستنجاد أصبح للعشيرة وليس للسلطة، وشعار السلطة الواحدة، والسلاح الواحد الذي ترفعه قيادة السلطة أصبح بلا قيمة، متابعا "مفروض يكون في أمن وقانون هو الذي يحكم البلد، لكنه غائبا رغم وجود 10 أجهزة أمنية".

وأوضح أن "السلطة أعادت البلد إلى مرحلة ما قبل قبل الاحتلال حين كان الحكم عند العشيرة"، متسائلا: هل غياب السلطة عن فرض الأمن، هو غياب العاجز، أم غياب الذي لا يريد؟ ولمصلحة من هذا الغياب؟
وشدد على أن غياب السلطة عن فرض الأمن يخدم الاحتلال الذي يعمل على ترويج السلاح في الضفة لتخريب النسيج المجتمعي وتغيير الوجهة الحقيقية للسلاح التي ينبغي أن تكون في وجه الاحتلال.
وأشار خريشة إلى وجود بعض المتنفذين في السلطة وهم "العرابين" لإبقاء فوضى السلاح للاستفادة منه في صراع الأجهزة الأمنية من أجل وراثة السلطة، أو للاستفادة منها في أية مشاكل داخلية لاحقا لخلافة قيادة السلطة.

وتسود في مدينة الخليل منذ أيام حالة الفوضى وإطلاق النار وحرق الممتلكات بسبب مشاكل عائلية، بينما تغيب سيطرة أجهزة أمن السلطة على المدينة والأحداث المؤسفة فيها.

 

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة