من المغرب.. غانتس: نعمل على حشد دولي ضد إيران

وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس

قال وزير الحرب الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم، الخميس، إن على (إسرائيل) العمل مع الولايات المتحدة في الملفّ النووي الإيراني.

وتابع غانتس، أثناء زيارته للمغرب، أنّ على (إسرائيل) "التشديد على أن تتحاور مع طرفي السياسة الأميركية، والحفاظ على ’الفوق حزبية’ وعدم الانزلاق إلى السياسة الأميركية كما حدث في السابق".

وأردف غانتس "هناك حاجة إلى حشد دولي لذلك، ونحن نعمل على هذا المستوى.

وحول المباحثات المتعلّقة بعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي، المقرّرة أن تنطلق الأسبوع المقبل في فيينا، قال غانتس "الاتفاق الجيّد هو الاتفاق الذي يغلق الفجوات في الاتفاق القائم في مجالات تطوير النووي، منظومات الإطلاق (الصواريخ والمسيّرات) ومدياتها، وما تفعله إيران في المنطقة".

كما ذكر مسؤول أمني إسرائيلي، موجود هو الآخر في المغرب، ولم يكشف عن اسمه، أنّ في المباحثات التي يجريها غانتس في المغرب طرح أيضًا، "موضوع النشاطات الإيرانية في هذه المنطقة وفي الدول الأفريقيّة ومحاولات إيران التموضع في أماكن أخرى خارج الشرق الأوسط"، وتابع "يوُجد هنا وفي دول أخرى تفهّم أن هناك تآمرًا إيرانيًا"، بحسب ما نقلت عنه صحيفة "هآرتس".

وتابع المسؤول الأمني الإسرائيلي من المغرب أنّ إيران "عملت في المنطقة ضدّ الأذرع الإيرانية، بالتنسيق مع هذه الدول".

وأنهى غانتس اليوم، الخميس، زيارته إلى المغرب التي استمرّت ثلاثة أيام، والتقى خلالها وزيري الخارجية والدفاع، ورئيس أركان الجيش المغربي.

ووقّع غانتس ومسؤولين مغاربة اتفاقيّات للتعاون الأمني وتصدير الأسلحة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة