شنطوب: علاقاتنا مع إسبانيا تحولت إلى شراكة متعددة الأوجه

رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب

قال رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب، إن العلاقات الثنائية بين تركيا وإسبانيا تحولت إلى شراكة متعددة الأوجه ومتطورة وشاملة.

جاء ذلك في مقابلة مع صحيفة "ألموندو" الإسبانية، الجمعة، تطرق خلالها إلى مشكلة شرق البحر المتوسط ​​والعلاقات بين أنقرة ومدريد.

وأشار إلى أن العلاقات بين تركيا وإسبانيا تشهد زخما وتطوراً في العديد من المجالات مع الزيارات المتبادلة لمسؤولي البلدين والقمة الحكومية بين الجانبين التي عقدت في 17 نوفمبر.

وأوضح: "الارتقاء بالعلاقات بين بلدينا الآن إلى مستوى الشراكة الشاملة وتوقيع اتفاقيات مهمة في العديد من المجالات بين الجانبين في القمة الأخيرة مؤشر على بلوغ مرحلة مهمة في علاقاتنا".

وأضاف أن آثار العلاقات الاقتصادية القوية بين تركيا وإسبانيا لا تقتصر على مجال الاقتصادي فحسب، بل سيكون لها انعكاسات على كافة المجلات.

وأكد إنه بفضل مبادرة تحالف الحضارات التي تأسست تحت الرئاسة المشتركة لتركيا وإسبانيا بالأمم المتحدة، "ستتم مكافحة التحيزات والاستقطابات الثقافية والدولية، وستساهم بشكل قوي في السلام الإقليمي والعالمي.

وردا على سؤال حول مشكلة شرق البحر المتوسط​​، قال شنطوب إن "مصدر المشاكل هناك بلا شك هي اليونان والإدارة الرومية بجنوب قبرص، إن ما يطالبون به أو يتخيلونه هي مطالب تتعارض مع القانون الدولي، ومبدأ المساواة والاتفاقيات الدولية"

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة