بعد اتفاقيات عسكرية.. توأمة بين مدينتين مغربية ومستوطنة إسرائيلية

توقيع غانتس لاتفاقيات أمنية مع المغرب

قال دبلوماسي إسرائيلي، اليوم السبت، إن التحضير جار لتوقيع اتفاقية توأمة بين مدينتي أزمور المغربية ومستوطنة "كريات يام" بالداخل الفلسطيني المحتل.

وأكد القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي في المغرب، ديفيد غوفرين، في تغريدة له أنه "يجري حاليا التحضير لتوقيع اتفاق توأمة بين مدينة أزمور المغربية، التي كانت تضم جالية كبيرة من اليهود بداية القرن الماضي، وبين مدينة كريات يام".

واعتبر أن التحضير للتوأمة، من "أجمل مظاهر التجانس الثقافي وتعزيز الروابط الاجتماعية بين المغرب وإسرائيل"، وفق تعبيره.

ولم يحدد المسؤول موعد توقيع تلك الاتفاقية، أو تفاصيل أخرى حول طبيعتها، كما أنه لم يصدر تعليق رسمي مغربي بشأن الموضوع.

 

ووقع المغرب والاحتلال الأربعاء الماضي، "مذكرة تفاهم للتعاون الأمني"، خلال زيارة وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس إلى المملكة، علما بأن ووزير الدفاع المغربي عبد اللطيف لوديي، هو من وقع على الاتفاقية مع الاحتلال.

وكان الاحتلال الإسرائيلي والمغرب قد أعلنا نهاية العام الماضي، عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بعد توقفها منذ عام 2002.

ومنذ ذلك الحين، تم افتتاح سفارة للاحتلال بالمغرب خلال زيارة قام بها وزير الخارجية يائير لابيد إلى الرباط في آب/ أغسطس الماضي، وأُعيد افتتاح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب وتدشين خط طيران مباشر بين البلدين.

المصدر : مواقع إلكترونية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة