أعلنت عن إجراءات جديدة..

بالفيديو الصحة بغزة: مقبلون على موجة رابعة من كورونا والسلالة الجديدة قد تدخل للقطاع في أي لحظة

مؤتمر صحفي لوزارة الصحة في غزة

قال مدير عام الرعاية الأولية في وزارة الصحة بغزة مجدي ضهير، اليوم الأحد، إن القطاع مقبل على موجة رابعة في الأيام القادمة، والسلالة الجديدة قد تدخل في أي لحظة إلى غزة.

وأضاف ظهير، في مؤتمر صحفي، أنه "أمامنا مرحلة حرجة في الأيام والأسابيع القادمة وننتظر معلومات أكيدة من منظمة الصحة العالمية حول السلالة الجديدة".

وأشار الى أن إجراءات السلامة والوقاية معروفة ويجب اتباعها، مشددًا على أن وزارته تعكف على اتخاذ إجراءات لمواجهة الجائحة، بتعظيم جهوزية مؤسسات الصحة الداخلية.

ولفت الى أن سلالة كورونا الجديدة تنتشر بسرعة كبيرة جداً، ومنظمة الصحة العالمية تقدر أن سرعة انتشارها 500% ضعف السلالات السابقة، ولم يثبت حتى اللحظة أن السلالة الحالية تتجاوز اللقاحات الموجودة.

ونوه الى أن سلالة أوميكرون الجديدة التي ظهرت في جنوب أفريقيا انتشرت بشكل كبير جدا، وما يميزها وجود تغير كبير في عدد البروتينات، وهو تغير كبير مقارنة بالسلالات السابقة.

وتابع: "الحالة الوبائية في غزة مستقرة بعد الخروج من الموجة الثالثة والتي نجحنا في تجاوزها بنجاح منقطع النظير، ولكن كورونا لا يعرف الحدود والجائحة مستمرة ويجب الاستمرار في إجراءات مواجهتها".

إجراءات جديدة

وأكد ظهير أن وزارته ستعظّم جهوزية المشافي بتوفير عدد كافي من الأجهزة والطواقم المدربة والألبسة الواقية وكل الإجراءات الوقائية المطلوبة ورفع نسبة تشخيص السلالة الجديدة والسلالات السابقة.

وأردف: "سنشدد متابعة العائدين إلى قطاع غزة عبر معبر رفح وحاجز ايرز خاصة العائدين من الدول المصنفة حمراء من السلالة الجديدة".

وشدد على ضرورة استكمال جرعات التطعيم الأولى والثانية والجرعة المعززة، ويجب التأكيد على أهمية تطعيم السكان بتحقيق العدالة والمساواة في الحصول على اللقاح، وفق توصيات منظمة الصحة العالمية.

وأعلن ظهير أن وزارة الصحة ستبدأ في حملة مكثفة ابتداء من غد الاثنين لاستنفار كل طاقاتنا لزيادة نسبة المطعمين وتسيير حملات ميدانية في الشوارع لإعطاء التطعيم وسنصل لكل إنسان، وسيتم توسيع الفئة المستهدفة لتلقي لقاحات كورونا لتشمل أعمار من 12 - 15 سنة.

ودعا مدير عام الرعاية الأولية في وزارة الصحة بغزة للعودة إلى إجراءات الوقاية والسلامة والتباعد وارتداء الكمامات واستخدام أدوات التعقيم، مشددًا على أن السلاح الوحيد والأكيد لمكافحة الجائحة هو التطعيم.

معطيات مخيفة ومقلقة

ومن جهته، قال الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة، إن هناك تخوفات كبيرة من العالم ومحيط قطاع غزة من متحور كورونا الجديد، والمعطيات مقلقة ومخيفة للغاية وفق ما يشهده العالم من قلق من المتحور الجديد مع استمرار انتشار متحور دلتا.

وأضاف القدرة، خلال المؤتمر، أن 95% من حالات الوفاة في الموجة الثالثة كانت لأشخاص غير مطعمين، و94% من كوادر وزارة الصحة مطعمين وجاري استكمال حلقة التطعيم في الوزارة والمؤسسات الحكومية.

ودعا الى التحلي بالمسؤولية الكاملة وفق المعطيات الجديدة بالالتزام التام بإجراءات السلامة والوقاية.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة