نادي الوحدات يدين اعتداء عناصر فتح على والد الأسير أبو خضير ويصفه بـ"البلطجة"

جانب من الاعتداء على والد الأسير أبو خضير

وصف نادي الوحدات الأردني الاعتداء والد الأسير أسيد أبو خضير خلال فعالية اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني مساء الاثنين الماضي، بأعمال "البلطجة"، وبالتصرف "الأرعن" من زمرة "زعران".

واعتدى عناصر من حركة فتح على والد الأسير الأردني أسيد أبو خضير بعد انتقاده لعضو مركزية فتح اللواء توفيق الطيراوي بعد وصفه غزة بالكيان المختطف في فعالية خاصة لدعم الأسرى في سجون الاحتلال نظمها نادي الوحدات بالتعاون مع هيئة شؤون الأسرى في السلطة الفلسطينية.

وأكد النادي في بيان صحفي، إدانته لهذا الحادث، ورفضه التام له، موجهًا الاعتذار باسم رئيس نادي الوحدات، وأعضاء الهيئة الإدارية المؤقتة، وهيئته العامة، وجماهيره العريضة إلى والد الأسرى.

وأعلن النادي عن تضامنه مع جميع الأسرى في سجون الاحتلال، وموقفه المتجذر في الدفاع عن القضايا الوطنية، في مقدمتها القضية الفلسطينية.

وتبرأ النادي من "المسلكيات الشائنة التي وجهت إلى والد الأسير أبو خضير ولأي شخص آخر، ويؤكد أن أيا من الذين مارسوا هذا السلوك لا يمتون لنادي الوحدات ومؤسسته بأي صلة، وأن أفعالهم مدانة جملة وتفصيلا".

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة