بساكي: واشنطن و"تل أبيب" تبحثان الإجراءات اللازم اتخاذها إن فشلت مفاوضات النووي الإيراني

المتحدثة باسم البيت الأبيض الأمريكي جين بساكي

أشارت متحدثة البيت الأبيض جين بساكي إلى أن الإدارة الأمريكية تبحث مع إسرائيل ودول أخرى الخطوات اللازم اتخاذها إن فشلت مفاوضات فيينا حول برنامج إيران النووي.

وقالت: "من الواضح أن إيران تحتل مكانا مهما على جدول أعمال زيارة مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك ساليفان إلى منطقة الشرق الأوسط، لكن هذا ليس الموضوع الوحيد للزيارة".

وأضافت: "نتوقع استمرار المشاورات الجارية بشأن التهديد الذي يمثله البرنامج النووي الإيراني وأفعالها التي تزعزع استقرار الوضع في المنطقة وتستهدف دعم الإرهابيين".

وتابعت: "نشارك بالتأكيد القلق العميق لشركائنا الإسرائيليين بشأن استمرار عمل إيران في برنامجها النووي بعد انسحاب الإدارة الأمريكية السابقة من خطة العمل الشاملة المشتركة"، مشيرة إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن وجه في وقت سابق تعليمات لمساعديه بـ"إعداد مجموعة من السيناريوهات" بالتنسيق مع شركاء وحلفاء الولايات المتحدة في حال فشل المحادثات بشأن برنامج إيران النووي.

وشددت المتحدثة باسم البيت الأبيض على أنه "نحن نناقش هذا الأمر مع شركاء وحلفاء، بما في ذلك إسرائيل والعديد من الدول الأخرى، ونتوقع أن يستمر ذلك في ضوء حقيقة أن المفاوضات متوقفة الآن".

يذكر أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب انسحب عام 2018 من خطة العمل الشاملة المشتركة، فيما أبدى خلفه بايدن استعداده لإعادة الولايات المتحدة إلى اتفاق نووي مع طهران.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة