أبو كويك يطالب بالتدخل العاجل للإفراج عن الأسير المريض عبد الباسط معطان

الأسير المريض عبد الباسط معطان

دعا القيادي في حركة "حماس" حسين أبو كويك إلى التدخل العاجل للإفراج عن الأسير المريض عبد الباسط معطان.

وطالب القيادي أبو كويك هيئة شؤون الأسرى وكافة المؤسسات الإنسانية والحقوقية والقانونية المحلية والدولية بالتدخل العاجل للإفراج عن الأسير المريض معطان والمعتقل إداريًّا في سجن "عوفر" بلا تهمة.

وقال أبو كويك: "إن الأسير عبد الباسط معطان يتهدده الموت البطئ"، مؤكدًا على ضرورة التضامن الرسمي والشعبي معه في وجه ما يتعرض له في سجون الاحتلال.

وأضاف: "في المسيرة الجماهيرية المساندة للأسرى والاسيرات، كانت تشاركنا أمس الجمعة، وفي أجواء البرد الشديد، على دوار المنارة برام الله، زوجة وأطفال الأسير عبد الباسط معطان، المصاب بالسرطان، بينما تقاعس الآلاف عن المشاركة في هذه الوقفة التضامنية، وارتضوا أن يبقوا في بيوتهم حول أجهزة التدفئة".

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر المريض عبد الباسط معطان (46 عامًا) في تاريخ ٢٥ أكتوبر الماضي خلال مداهمة منزله في البيرة.

والأسير معطان من سكان البيرة، يعاني من سرطان في القولون، وكذلك في الغدد، وهو متواجد حاليا في سجن "عوفر"، إذ خضع سابقا إلى عملية استئصال للورم وقد وصل المرض إلى مراحله المتأخرة، وهو معتقل إداريًّا، وبحاجة ماسة إلى رعاية طبية مستمرة، لكن إدارة السجن تتعمد إهماله طبيًّا كبقية الأسرى المرضى.

وأمضى معطان أكثر من 12 عامًا في الاعتقال داخل سجون الاحتلال معظمها في الاعتقال الإداري.

ومعطان والذي يحمل شهادة الماجستير في الديمقراطية وحقوق الإنسان شغل منصب مدير عام مكتب نائب رئيس الوزراء في الحكومة العاشرة بالإضافة إلى كونه أحد الشخصيات الوطنية الفاعلة في منطقته.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة