بالفيديو الاحتلال يفرج عن الأسير أحمد زهران بعد عام في الإداري

أفرج الاحتلال "الإسرائيلي" اليوم الثلاثاء 28/12/2021 عن الأسير "أحمد عمر زهران" (46 عاماً)، من بلدة دير أبو مشعل شمال غرب مدينة رام الله بعد اعتقال إداري استمر عام .

وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن قوات الاحتلال كانت أعادت اعتقال الأسير المحرر "زهران" بتاريخ 30/12/2020 بعد توقيفه على حاجز عسكري قرب مفرق قرية عابود، ونقلته الى التحقيق في سجن عوفر، وبعد أسبوع أصدرت بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 شهور ، وحين قاربت على الانتهاء جددت له الإداري لمرة ثانية لستة أشهر أخرى واليوم أطلقت سراحه بعد عام في الإداري .

وأوضح إعلام الأسرى أن "زهران" أسير محرر كان اعتقل عدة مرات وأمضى ما مجموعه 15 عاماً في سجون الاحتلال وآخر اعتقال له كان في شهر مارس من العام 2019 وصدر بحقه قرار اداري لمدة 4 شهور، وحين التجديد له لمرة ثانية خاض اضرابا عن الطعام استمر38 يوماً، وعلقه بعد التوصل لاتفاق بإطلاق سراحه في أكتوبر من نفس العام، الَّا أن الاحتلال لم يوفي بوعوده وجدد له الإداري لمرة ثالثة، مما دفعه لخوض اضراب للمرة الثانية خلال هذا الاعتقال واستمر اضرابه الثاني 113 يوما متتالية.

وتعرض الأسير "زهران" خلال إضرابه لظروف صحية صعبة للغاية، وتنقل ما بين مستشفى سجن الرملة، مستشفى "كابلان" حيث نقص وزنه ما يزيد عن 30 كيلوغرام، وعانى من خلل في عمل القلب، وأوجاعا في المعدة وهزال وغثيان، وعدم القدرة على الوقوف أو الحركة، وصداع مستمر.

وقد أفرج عن الأسير أحمد زهران من سجون الاحتلال في الثلاثين من شهر تموز/ يوليو 2020، بعد أن أمضى 18 شهراً في الاعتقال الإداري، وأعاد الاحتلال اعتقاله بعد 5 شهور فقط من إطلاق سراحه واليوم أطلق سراحه.

 

 

 

المصدر : مكتب إعلام الأسرى

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة