إصابة مستوطن بالحجارة في حزما ومواجهات خلال اقتحام البيرة

صورة أرشيفية

أصيب سائق حافلة مستوطنين قرب بلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة، بعد تعرضها للرشق بالحجارة على يد شبان فلسطينيين، مساء الثلاثاء.

وأفادت مصادر عبرية أنَّ الشبان الفلسطينيين حطموا بالحجارة زجاج حافلة المستوطنين، ما أسفر عن إصابة السائق.

من جانب آخر، قالت مصادر محلية إنّ مواجهات اندلعت بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال عقب اقتحام المنطقة الصناعية بمدينة البيرة.

وتشهد التمركزات الاستيطانية في الضفة الغربية والقدس المحتلة زيادة كبيرة في عدد عمليات رشق مركبات المستوطنين بالحجارة في الأسابيع الأخيرة، تزامنًا مع عمليات رشق بالزجاجات الحارقة للآليات المتوغلة في أنحاء الضفة والقدس المحتلة.

وشهد شهر نوفمبر تشرين الثاني الماضي تصعيدًا في عمليات مقاومة الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة، ما أدى إلى مقتل إسرائيلي وإصابة (27) آخرين بجراح مختلفة.

ووفق تقرير أعدته الدائرة الإعلامية لحركة "حماس" بالضفة الغربية، بلغت أعمال المقاومة خلال الشهر الماضي (594) عملا مقاوما، بينها (15) عملية إطلاق نار واشتباك مسلح مع قوات الاحتلال، جرت ( 8 ) عمليات منها في نابلس.

كما شهدت الضفة (201) مواجهة مباشرة، ومئات عمليات إلقاء الحجارة على قوات الاحتلال والمستوطنين، و(31) عملية إلقاء زجاجات حارقة، و(72) عملية تصدٍ لاعتداءات المستوطنين في مختلفة أرجاء الضفة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة