أعداد الأسرى تجاوزت 4600 أسير

خاص 2021 عام الأسرى.. انتهاكات بالجملة وصلت لحد سحل الأسيرات

المتحدث باسم مكتب إعلام الأسرى معاذ أبو شرخ

تقرير - خاص

أكد المتحدث باسم مكتب إعلام الأسرى معاذ أبو شرخ، أن 2021 كان عام الأسرى بامتياز حيث تصاعدت الانتهاكات والاعتداءات بحق الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال.

وقال أبو شرخ في تصريح خاص لوكالة شهاب:" إن قضية الأسرى من أهم القضايا المركزية لدى الشعب الفلسطيني التي يوليها اهتماما كبيرا ويضعها على رأس أولوياته".

وأوضح أن أعداد الأسرى في السجون تجاوزت 4600 أسير، موزعين على أكثر من 23 سجنا منهم 500 أسير معتقل إداري و 170 طفلا و18 أسيرة.

وأشار إلى أن الاعتقالات التي نفذها جيش الاحتلال خلال عام 2021 بلغت نحو 6000 حالة اعتقال.

وشدد على أن 2021 شهد أحداثا كبيرة داخل السجون منها خوض 20 -30 إضراب فردي عن الطعام ضد الاعتقال الإداري وقد انتصر الأسرى أصحاب المعارك في انتزاع حريتهم.

وامتدادا لمعارك الإضراب الفردية، يواصل الأسير هشام أبو هواش إضرابه عن الطعام لليوم الـ 136 على التوالي رفضا لاعتقال الإداري ورغم وصول حالته الصحية لمرحلة حرجة إلا أنه يصر على فك اضرابه في بيته وبين أسرته.

وأكد أن هذا العام شهد أحداث نفق الحرية بانتزاع 6 أسرى حريتهم من سجن جلبوع بطريقة تدل على عزيمة الشعب الفلسطيني وحبه للحرية وخروجه منتصرا على منظومة الاحتلال الأمنية.

ووفق أبو شرخ، فقد شهدت السجون في أعقاب عملية نفق الحرية المباركة قمع الأسرى في سجن جلبوع بالضرب والتنكيل بهم كما شهدت مختلف السجون حالة توتر عامة في ظل تداعيات العملية.

وقال أبو شرخ "إن التوترات عادت للسجون خلال هذا العام في أعقاب هجمة الاحتلال الشرسة على الأسيرات في سجن الدامون من ضرب وسحل وكشف غطاء الرأس وغير ذلك".

وتابع "كل هذه الإجراءات قابلها الأسرى بالرفض كون الأسيرات خط أحمر وقررت الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس أن يكون الرد من داخل السجون بتنفيذ عملية طعن ضابط في سجن نفحة ثأرا للأسيرات".

وأضاف "تأزم الموقف مرة أخرى باعتداء الاحتلال على أسرى قسم 12 في سجن نفحة ومصادرة مقتنيات الأسرى ومنع الفورة والكنتينا في محاولة لطمس نجاح عملية الطعن، وحاليا يواصل عزل 6 أسرى ولا يزال مصير الأسير يوسف المبحوح منفذ عملية الطعن مجهولا".

وأكد أن الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس لوحت في هذه الأيام بالدخول في إضراب مفتوح عن الطعام إلى جانب حل الهيئة التنظيمية ما لم يتراجع الاحتلال عن سياساته الاجرامية بحق الأسرى وإعادة الأمور إلى ما كانت عليه.

كما تم هذا العالم الحديث عن محاولات لعقد صفقة تبادل أسرى بين الاحتلال المقاومة إلا أنها لم يكتب لها النجاح بسبب مماطلة الاحتلال.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة