بعد إضراب استمر 141 يومًا

فصائل المقاومة تبارك انتصار الأسير أبو هواش

فصائل المقاومة

باركت فصائل المقاومة الفلسطينية، مساء الثلاثاء، انتصار الأسير الفلسطيني هشام أبو هواش وانتزاعه قرار بعدم تجديد اعتقاله الإداري، بعد إضراب مفتوح عن الطعام إستمر لـ141 يومًا.

وقال حازم قاسم المتحدث باسم حركة حماس: "نبارك للاسير البطل هشام ابو هواش انتصاره على السجان الصهيوني في معركة الامعاء الخاوية".

وأضاف قاسم في تغريدة عبر تويتر: "‏يثبت الاسير البطل هشام أبو هواش مرة أخرى قدرة الفلسطيني على الصمود والتحدي وانتزاع الانتصارات من المحتل الصهيوني وامتلاكه لارادة عظيمة لا تُقهر".

من جانبه قال الناطق العسكري باسم سرايا القدس أبو حمزة، "نبارك الانتصار الأسطوري للأسير هشام أبو هواش في معركته البطولية، التي مثَّل فيها امتداداً لإرادة وعنفوان الشعب الفلسطيني، واستطاع انتزاع حريته رغماً عن السجان".

وأضاف "إننا وعلى امتداد أيام الإضراب، كنا نعيش أدق تفاصيل المعركة، ورفعنا درجة التأهب القصوى لدى مجاهدينا، إنفاذاً لعهد الأمين العام المؤتمن القائد زياد النخالة، وأصابعنا لم ولن تنفك عن الزناد إن شاء الله".

وتابع "إننا بانتصار الأسير المجاهد هشام أبو هواش نزداد إصراراً على المضي في مشوارنا تجاه حرية الإنسان الفلسطيني، وعهدنا لكل الأسرى أننا لن نخذلكم، وسنكون عند حسن ظنكم بنا كمقاومة في كل وقت وحين".

بدورها، تقدمت حركة الجهاد الإسلامي بالتهنئة للمجاهد هشام أبو هواش ولعائلته الكريمة لانتصاره الكبير بعد صمود أسطوري تجاوز الـ140 يومآ من الإضراب عن الطعام.

كما قدمت تهنئتها للشعب الفلسطيني وأبنائه المخلصين الذين تحركوا بواجب الإسناد والتضامن مع الأسير أبو هواش حتى استطاع تحقيق انتصاره على الاحتلال.

وعاهدت الجهاد، أسرانا أن "نبقى الأوفياء لهم، ولن يهدأ لنا بال حتى ينالوا حريتهم المشروعة".

حركة الأحرار هي الأخرى باركت انتصار الأسير هشام أبو هواش، مؤكدة أنه إنجاز جديد يُسجَل في سجلات الفخر للحركة الأسيرة ولنضال شعبنا.

وقالت: "إن هذا الانتصار جاء نتيجة الإرادة القوية والصمود الكبير للأسير أبو هواش ورسالة أن إرادة أسرانا أقوى من بطش الاحتلال وسجانيه".

ودعت الأحرار إلى استمرار الفعاليات الشعبية الداعمة والمساندة للأسرى البواسل وتصعيد العمل النضالي من خلال العمليات البطولية والمقاومة لنُصرتهم.

وتابعت، يجب أن نؤكد لأسرانا بأنهم ليسوا وحدهم في معركة انتزاع الحقوق وكسر سيف الاعتقال الإداري وأن المعركة لازالت مستمرة ولن تتوقف حتى تحقيق حريتهم جميعاً.

كما باركت لجان المقاومة انتصار الأسير هشام أبو هواش بأمعائه الخاوية، التي صنعت انتصاره وحققت مجدًا يُحتفى به وتُرفع به الهامات عاليًا.

وقالت كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية إن الأسير هشام أبو هواش سطر ملحمة بطولية مع الاحتلال عنوانها التحدي والإرادة طريق الانتصار

الجبهة الديمقراطية بارك انتصار أبو هواش، وقالت إن انتصاره إنجاز ما كان ليتحقق لولا الصمود الأسطوري للأسير خلال 141 يوما من الإضراب عن الطعام والتفاف شعبنا ومقاومته حوله.

وقالت حركة فتح الانتفاضة إن انتصار الأسير هشام أبو هواش في معركته مع إدارة السجون هو انتصار عظيم له وللحركة الأسيرة كافة، وانتصار لإرادة شعبنا الفلسطيني الذي وقف بثبات معه واحتضن قضية الأسرى ودافع عنها بكل قوة.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة