"الفيفا" يوجه ضربة قوية للسنغال في أمم إفريقيا

جايي

تلقى منتخب السنغال ضربة موجعة بحرمانه من خدمات لاعبه بابي جايي في بطولة كأس أمم إفريقيا 2021، بقرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

وقرر "الفيفا" إيقاف بابي جايي، بسبب مخالفات في انتقاله إلى ناديه الحالي أولمبيك مارسيليا الفرنسي، خلال صيف 2020.

وكان اللاعب قد انضم إلى مارسيليا في صفقة مجانية بعد انتهاء عقده مع لوهافر الفرنسي، وذلك بعد 17 ساعة فقط من توقيعه على عقد أولي مع واتفورد الإنجليزي.

وقال أليو سيسيه مدرب منتخب السنغال في تصريحات نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "هناك أزمات إدارية بين واتفورد ومارسيليا بشأن الصفقة، ولهذا السبب قرر الفيفا إيقاف بابي".

وأوضح سيسيه, أنهم تلقوا الخبر قبل 5 دقائق من مواجهة غينيا في الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس أمم إفريقيا 2021، لذا لم يشارك في المباراة التي أقيمت أمس الجمعة.

ومن المقرر أن يظل اللاعب صاحب الـ"22 عاما" مستبعدا لحين انتهاء التحقيقات، ومن غير الواضح حتى الآن إذا كان سيتمكن من المشاركة مع السنغال مجددا في البطولة أم لا.

يشار إلى أن لاعب الوسط الشاب شارك مع السنغال في الجولة الأولى من كأس أمم إفريقيا 2021 أمام زيمبابوي، غير أن هذا لن يؤثر على موقف وصيف النسخة الماضية، كون مشاركته جاءت قبل قرار الإيقاف.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة