أبو كويك: اغتيال الهذالين جريمة حرب لن تثنينا عن مواصلة المقاومة 

الشهيد المسن سليمان الهذالين

قال القيادي في حركة حماس حسين أبو كويك إنَّ اغتيال الاحتلال للحاج المسن سليمان الهذالين جريمة حرب لن تثني شعبنا عن المقاومة والصمود في وجه مخططات الاحتلال العدوانية.

وأكد أبو كويك أنَّ الهذالين أصيب من قبل قوات الاحتلال الإرهابية وهو يدافع عن أرضه وشعبه، رافضًا وجود الاحتلال على أرضه، متصديا للهجمة الاستيطانية الاحتلالية المتمثلة بالاعتداء على أبناء شعبنا وممتلكاتهم وأراضيهم، ومصادرة الأراضي الفلسطينية وبناء المستوطنات مكانها.

وحمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن اغتيال الهذالين، وعدَّ أنَّ ما جرى للشهيد يعد بمثابة جريمة حرب تضاف إلى الجرائم العديدة والمتوالية التي يجب أن يحاكم عليها الاحتلال وجنوده وقادته.

وأضاف أنَّ "هذه الجرائم الصهيونية المتكررة ضد أبناء شعبنا لن تثنينا عن مواصلة مقاومتنا الشريفة والباسلة ضد الاحتلال ومستوطنيه، ولن نتراجع عن إرادة المواجهة الشعبية الشاملة ضد مخططات الاحتلال الاستيطانية الإحلالية".

وقال: "إنّ شعبنا يكتب بدمائه الطاهرة المستباحة من قبل الاحتلال، سفر بطولاته وتضحياته المعبرة عن تمسكه بأرضه وبهويته العربية  والإسلامية  ومقدساته في وجه مشاريع التصهين والاستيلاء والتهويد".

واستشهد الهذالين، صباح اليوم الاثنين، متأثراً بجراحه الخطرة التي أصيب بها عند مدخل قرية أم الخير بمسافر يطا جنوب الخليل قبل عشرة أيام.

وكان الشيخ الهذالين أصيب بالرأس والصدر والبطن والحوض بعد دهسه بمركبة تابعة لقوات الاحتلال، وأدخل إلى مستشفى الميزان بالخليل لتلقي العلاج، إلى حين استشهاده صباح اليوم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة