واشنطن خائفة من دستور بيلاروس الجديد.. قد يسمح لموسكو بنشر ترسانتها النووية

واشنطن خائفة من دستور بيلاروس الجديد.. قد يسمح لموسكو بنشر ترسانتها النووية

أعربت وزارتا الخارجية والدفاع الأمريكيتان عن قلقهما للتعديلات المقترحة على الدستور البيلاروسي، والتي قد تفضي بالسماح لموسكو بنشر أسلحة نووية في بيلاروس المتاخمة للاتحاد الأوروبي.

وورد في التقرير الأمريكي: "هناك تعديلات يمكن بشكل أو بآخر تسخيرها لتكون بوابة أمام موسكو كي تنشر ترسانتها النووية وأسلحتها التقليدية على الأراضي البيلاروسية، بما يشكل تهديدا للأمن الأوروبي سيستدعي الرد عليه".

وفي سياق متصل قالت مسؤولة كبيرة في وزارة الدفاع الأمريكية للصحافيين الثلاثاء إن الولايات المتحدة قلقة بشأن مشروع إصلاح دستوري في بيلاروس من شأنه أن يسمح بنشر أسلحة نووية روسية في هذا البلد المتاخم لأوكرانيا وبولندا.

وأضافت المسؤولة التي طلبت عدم ذكر اسمها أن التدريبات العسكرية الروسية البيلاروسية التي أعلنتها مينسك الثلاثاء "تذهب إلى ما هو أبعد من المعتاد" ويمكن أن تؤشر إلى وجود عسكري دائم لروسيا في بيلاروس.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة