بايدن يحذر روسيا من "كارثة" إذا غزت أوكرانيا

الرئيس الأمريكي، جو بايدن.

حذر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، مساء الأربعاء، من "كارثة" ستواجه روسيا في حال غزوها أوكرانيا.

وقال بايدن في مؤتمر صحفي، مع مرور عام على توليه الرئاسة، إنه يعتقد أن بوتين لا يريد حربا شاملة مع أوكرانيا، لكنه سيدفع "ثمنا باهظا" في حال فعل ذلك.

وأضاف: "إذا فعلوا ما يستطيعون فعله فستكون كارثة لروسيا"، مهددا بعقوبات قاسية عليها.

وأكد بايدن أن البنوك الروسية لن تكون قادرة على التعامل بالدولار إذا تم غزو كييف.

وسبق أن أبلغ الرئيس الأمريكي نظيره الروسي، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أن روسيا ستواجه عقوبات قاسية جدا إذا تحركت عسكريا ضد جارتها، مهددا بأن الولايات المتحدة ستزيد المساعدات العسكرية لأوكرانيا.

ووجهت الدول الغربية اتهامات إلى روسيا بشأن حشد قواتها مؤخرا بالقرب من الحدود الأوكرانية، وهددت واشنطن بفرض عقوبات على روسيا حال "شنها هجوما" على أوكرانيا.

من جهتها، رفضت روسيا الاتهامات بشأن تحركات قواتها داخل أراضيها، ونفت وجود أي خطط "عدوانية" لديها تجاه أوكرانيا.​​​​​​​

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة