بالفيديو المقدسي صالحية يكشف تفاصيل اعتقاله وتعذيبه في حي الشيخ جراح

المواطن المقدسي محمود صالحية

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن المواطن المقدسي محمود صالحية وأفراد عائلته الذين تم اعتقالهم فجر أمس الأربعاء، وهدم منزلهم في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

واشترطت سلطات الاحتلال للإفراج عن المعتقلين من عائلتي صالحية وعكرماوي، الإبعاد عن الحي لمدة 30 يومًا، وكفالة بقيمة ألف شيقل لكل واحد منهم، وخمسة آلاف لكل من يخرق قرار الإبعاد منهم.

وقال المقدسي محمود صالحية، بعد الإفراج عنه، وهو في حالة يرثى لها نتيجة التعذيب والقهر الذي أصابه بعد هدم منزله وتشريد عائلته للمرة الثانية بعد النكبة، "ضربوني.. أنا متت، عنجد متت".

وتابع صالحية، دخلوا علينا حوالي 500 جندي والجندي قالي لي: "بدي أطلعك حافي من دارك".

وأضاف، معلش انهدت داري لكن راح أرجع ان شاء الله، والاحتلال "مش مطول".

وهدمت سلطات الاحتلال يوم أمس، منزلين لعائلة صالحية في حي الشيخ جراح بالعاصمة المحتلة، بعد محاصرتهما، والاعتداء على أفراد العائلة والمتضامنين معهم بالضرب، واعتقال نحو 26 شخصاً.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة