بالفيديو والصور مستوطنون يقتحمون أرضًا في الشيخ جراح ويعتدون على الأهالي

اقتحم مستوطنون بحماية قوات الاحتلال، صباح اليوم الجمعة، أرضًا في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة؛ في محاولةٍ للاستيلاء عليها.

وأفادت مصادر مقدسية أن أن مجموعة من المستوطنين وسط حمايةٍ مشددة من قوات الاحتلال اقتحموا أرض عائلة سالم، وقاموا بتخريبها ونفذوا أعمالًا عدائية فيها.

واعتدى المستوطنون على الأهالي، واندلعت مناوشات فيما بينهم، وأُصيبت سيدة فلسطينية في كسورٍ بيدها.

وأوضحت السيدة أن: "المستوطنين شتَّموا عائلة سالم، وعندما حاولت إيقافهم اعتدى أحدهم بالضرب المُبرح على يدها؛ ما أدى لكسرها".

يُذكر أن عائلة الحاجة فاطمة سالم تعيش في حي الشيخ جراح منذ نحو 73 عاماً، تملك منزلاً وبجانبه قطعة أرض، ويهددها الاحتلال بإخلاء منزلها.

ومنذ سنواتٍ عدة، تُعاني العائلة من اعتداءات المستوطنين المتواصلة، ففي عام 1988 أُخطروا بالتهجير والإخلاء، وتمكنوا من تجميد القرار في العام ذاته.

وفي عام 2015، تجدد قرار الإخلاء مرةً أخرى، وعلى إثره تعرض زوجها لجلطةٍ دماغية، ومكث في المستشفى 6 أشهر، ثم تُوفي.

وخلال الأسابيع الأخيرة، حاول المستوطنون تدمير الأشجار في الأرض، ونصبّوا حولها الأسلاك الحديدية، واندلعت المناوشات بينهم وتعرض أفراد العائلة للاعتداء والضرب.

وتواصل قوات الاحتلال اعتداءاتها وانتهاكاتها بحق حي الشيخ جراح، والتي كان آخرها هدم منزل عائلة صالحية، أول أمس الأربعاء، بعد اقتحامه واعتقال أفراد العائلة والاعتداء عليهم.

ويتهدد خطر التهجير 500 مقدسي يقطنون في 28 منزلًا بالحي على أيدي جمعيات استيطانية بعد سنوات من التواطؤ مع محاكم الاحتلال، والتي أصدرت مؤخرًا قرارًا بحق سبع عائلات لتهجيرها، رغم أن سكان الحي المالكين الفعليين والقانونيين للأرض.

photo_2022-01-21_10-08-11.jpg
photo_2022-01-21_10-08-10.jpg
 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة