تونس.. تمديد إلغاء التظاهر أسبوعين للحد من انتشار كورونا

تونس.. تمديد إلغاء التظاهر أسبوعين للحد من انتشار كورونا

أعلنت الحكومة التونسية، الأربعاء، تمديد قرار إلغاء كافة التظاهرات لمدة أسبوعين إضافيين بدءا من الليلة ضمن الإجراءات الاحترازية من انتشار فيروس كورونا.

وقال بيان للحكومة التونسية: "تقرّر تمديد العمل بالإجراءات الوقائية المعلنة منذ 12 يناير/ كانون الثاني الجاري، لمدّة أسبوعين إضافيين".

وأوضح أن قرار التمديد "يأتي تبعا لاجتماع المجلس الوزاري الذي انعقد، الثلاثاء، حول مجابهة تطور الوضع الوبائي بالبلاد، واستئناسًا بتوصيات اللجنة العلمية".

وفي 12 يناير اتخذت الحكومة إجراءات احترازية للحد من انتشار كورونا، شملت "حظر تجول ليلي يبدأ من العاشرة مساء محليًا (21.00 ت.غ) إلى الخامسة صباحًا (04.00 ت.غ)، إضافة لإلغاء أو تأجيل كافة التظاهرات في الفضاءات المفتوحة والمغلقة".

كما قررت حينها "تعزيز إجراءات الرقابة الصحية على المعابر الحدودية عبر إجراء تحاليل التقصي لكافة الوافدين".

وجاء إعلان هذه الإجراءات قبيل يومين من مظاهرات تزامنت مع إحياء الذكرى الـ11 للثورة يوم 14 يناير وهو ما اعتبره سياسيون وناشطون ضربا لحق التظاهر.

وأسفرت تلك المظاهرات التي اتهمت قوى المعارضة القوى الأمنية باستخدام العنف خلالها عن مقتل محتج.

فيما قالت وزارة الداخلية في حينه، إنها التزمت بأقصى درجات ضبط النفس وفرقت المتظاهرين باستعمال المياه، "لخرقهم" قرارا حكوميا بمنع التظاهرات للحد من تفشي فيروس "كورونا".

ووفق أرقام نشرتها وزارة الصحة التونسية، الأربعاء، سجلت البلاد 9 آلاف و706 إصابات جديدة بكورونا ليرتفع العدد الإجمالي إلى 866 ألفا و445.

كما سجلت 17 وفاة ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 26 ألفا و51، فيما استكمل 6 ملايين و206 آلاف و900 شخص التلقيح ضد الفيروس.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة