النائب عبد الجواد: المقدسيون يثبتون أن جذوة المقاومة لا تنطفئ

قال النائب في المجلس التشريعي د. ناصر عبد الجواد، إن المقدسيين يثبتون في كل مرة يواجهون فيها سياسات الاحتلال، أنهم في خط المواجهة الأول عن القضية الفلسطينية برمتها، وأن جذوة المقاومة لا تنطفئ والرباط في المسجد الاقصى عقيدة بالنسبة لهم.

وأكد عبد الجواد على أن المقدسيين أثبتوا بمقاومتهم وإمكانياتهم البسيطة استعدادهم للتضحية بالغالي والنفيس من أجل البقاء في القدس، رغم التضييقات والقمع والإغراءات المالية.

وأشار عبد الجواد إلى أن الاحتلال ماض في تنفيذ مخططه التهويدي في القدس، وما يسهل الأمر عليه عدم مجابة إجراءات الاحتلال التعسفية وإرهاب مستوطنيه بالشكل المطلوب من السلطة الفلسطينية.

ودعا عبد الجواد، الأمة العربية والإسلامية، للوقوف إلى جانب المقدسيين أمام مخططات الاحتلال وأطماعه التهويدية.

وأصيب اليوم الخميس، عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق، واعتقل آخرون، باعتداءات لقوات الاحتلال الإسرائيلي في عدة مناطق بالقدس المحتلة.

ولاحقت قوات الاحتلال المواطنين الذين خرجوا للهو بالثلوج على مدخل بلدة العيسوية، وفي بلدة جبل المكبر، ومنطقة باب العامود.

وشهدت منطقة باب العامود بالعاصمة المحتلة الليلة الماضية، مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، عقب استهداف قوات الاحتلال المقدسيين، خلال تساقط الثلوج.

فيما نفذت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في بلدة الطور شرق القدس، طالت اثنين وعشرين مقدسيا.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة