البرلمان الباكستاني يصوت بحجب الثقة عن حكومة عمران خان

عمران خان

صوتت أغلبية أعضاء البرلمان الباكستاني، السبت، لصالح حجب الثقة عن حكومة عمران خان، في أول تصويت ناجح لسحب الثقة عن رئيس الوزراء في تاريخ باكستان.

وذكرت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، أن المعارضة الباكستانية تمكنت من الحصول على 174 صوتا، من أصل 342 مقعدا في البرلمان، لصالح سحب الثقة عن حكومة عمران خان، في عملية اقتراع على مقترح قدمته المعارضة في 8 مارس/ آذار الماضي.

وبهذا التصويت، ستتمكن المعارضة، المكونة من طيف سياسي كبير من الأحزاب الاشتراكية والليبرالية والدينية، من تشكيل الحكومة الجديدة، برئاسة أحد زعماء "حزب الشعب الباكستاني" أو "حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية".

وفي كلمة له في البرلمان عقب التصويت، قال شهباز شريف، زعيم حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية، إن التحالف الجديد "سيعيد بناء باكستان"، حسب وسائل إعلام محلية.

وأضاف: "لن ننتقم، لن نرسل أحداً إلى السجن، لكن القانون سيأخذ مجراه الخاص".

ترأس جلسة التصويت أياز صادق، الرئيس السابق لمجلس النواب، بعد أن قدم رئيس البرلمان أسد قيصر، ونائبه قاسم سوري، استقالتهما قبل دقائق من بدء التصويت.

وقال قيصر أمام البرلمان: "قررت، مع الأخذ في الاعتبار الخطاب الذي سأشاركه مع المحكمة العليا، أنه لا يمكنني البقاء في مكتب رئيس مجلس النواب"، حسب وسائل إعلام محلية.

والجمعة، دعا خان، الذي اتهم معارضيه بالتواطؤ مع الولايات المتحدة للإطاحة به، أنصاره إلى تنظيم مسيرات في جميع أنحاء البلاد يوم غد الأحد، مؤكداً أنه لن يقبل حكومة "مستوردة" في البلاد.

والخميس، ألغت المحكمة العليا الباكستانية قرار نائب رئيس البرلمان رفض التصويت على مقترح المعارضة بشأن حجب الثقة عن خان، وما تلاه من حل لمجلس النواب من قبل الرئيس بناء على نصيحة رئيس الوزراء.

وأمرت المحكمة، في حكم بالإجماع، رئيس البرلمان باستدعاء جلسة للبرلمان في 9 أبريل/ نيسان، وإجراء تصويت على اقتراح حجب الثقة.

ووصفت هيئة من 5 أعضاء في المحكمة برئاسة رئيس "العليا" عمر عطا بنديال، حل الجمعية الوطنية (البرلمان) الأحد الماضي بأنه "مخالف للدستور"، وأعلنت أن الخطوة "ملغاة وباطلة".

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة