"تهديدات بينت تعكس وحشية الاحتلال وإرهابه"

خاص القانوع لـ"شهاب": جرائم الاحتلال وتهديداته سيقابلها شعبنا بمزيد من الصمود والمواجهة

قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع، إن تهديدات رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينت المستمرة وتعليماته الجديدة لقيادة جيشه المجرم بملاحقة وقتل أبناء شعبنا والتنكيل بهم في الضفة المحتلة تعبر عن الوجه الوحشي للاحتلال وسياسته الإجرامية.

وأضاف في تصريح خاص لوكالة "شهاب" للأنباء اليوم الاثنين، إن تصريحات بينت تعكس حالة الفشل والإفلاس التي وصل إليها قادته وجيشه المنكسر أمام صمود شعبنا وبسالته في التصدي لجرائم الاحتلال وعدوانه المتصاعد على شعبنا .

وشدد القانوع على أن تعليمات بيبنت الجديدة وإجراءاته العنصرية وتزايد جرائم جيشه لن تقابل إلا بمزيد من الصمود والمواجهة ولن تفلح في كسر إرادة شعبنا أو النيل منه وسيتصدى لها شعبنا بكل بسالة وعنفوان

وأكد أن مصادقة حكومة الاحتلال على بناء 40 كم إضافية لجدار الفصل في الضفة الغربية تعكس السياسية العنصرية المقيتة التي يمارسها بحق شعبنا بسرقة ومصادرة أراضيه والعمل على خنقه اقتصادياً وحصاره وتقييد تنقله وكل ذلك لن يمنح الاحتلال أمناً أو يشكل له حماية أمام ديمومة الفعل النضالي لشعبنا.

وشدد القانوع على أن سلوك الاحتلال العدواني المتزايد بحق شعبنا الفلسطيني وجرائمه البشعة التي ارتكبها أمس بحق الأبرياء العزل يكشف عن الوجه الإجرامي البشع لجيشه وقادته المجرمين الذين يطلقون العنان للقتل المتعمد والإعدام الميداني للمدنيين الأبرياء.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة