شهيدة متأثرة بجراحها ومواجهات مع الاحتلال بالضفة الغربية

صورة تعبيرية

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مساء اليوم الاثنين، استشهاد مواطنة متأثرة بجراح أصيبت بها برصاص الاحتلال الأسبوع الماضي بالضفة الغربية، تزامنا مع مواجهات جديدة مع جنود الاحتلال.

وأفادت وزارة الصحة باستشهاد المواطنة حنان محمود خضور ( ١٨ عاماً ) متأثرة بجروحٍ حرجة أصيبت بها برصاص الاحتلال، الأسبوع الماضي، ونُقلت على إثرها إلى مستشفى ابن سينا التخصصي من بلدة فقوعة.

واندلعت مواجهات، مساء اليوم الاثنين، بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، وتخللها استهداف مركبات المستوطنين في بيت لحم.

ففي نابلس، اندلعت مواجــهـــات بين شبان وقوات الاحتلال عند حاجز بيت فوريك شرق نابلس، وسط انتشار مكثف لقوات الاحتلال التي أغلقت الحاجز وأطلقت وابلا من قنابل الغاز السام تجاه الشبان.

وفي بيت لحم، أصيب مستوطن بجراح وآخرين بالهلع جرّاء رشق مركبات للاحتلال بالحجارة قرب بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.

واندلعت مواجهات في منطقة خربة الدير ببلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم، بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت قنابل الغاز والصوت، دون أن يبلغ عن إصابات.

و أجبرت قوات الاحتلال الإسرائيلي أصحاب المحال التجارية في منطقة خربة الدير على إغلاقها، وأبلغتهم أن الإغلاق سيستمر حتى غد الثلاثاء.

وفي أريحا، اندلعت مواجهات وصفت بالعنيفة بين شبان وقوات الاحتلال عند مدخل بلدة فصايل شمال أريحا، تخللها إشعار الشبان الغاضبون الإطارات المطاطية.

وفي الخليل، أطلقت قوات الاحتلال للرصاص الحي بشكل مباشر تجاه مجموعة من الشبان قامت بإلقاء الحجارة تجاه جنود الاحتلال على مدخل مخيم العروب شمالي الخليل.

وأصيب شاب برصاص الاحتلال خلال المواجهات قرب قرية بيت عينون شمال شرق الخليل، كما أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق جراء الغاز المسيل للدموع في بيت عينون ومخيم العروب.

كما اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال قرب باب الزاوية في الخليل، حيث يذكر أن قوات الاحتلال أغلقت البلدة القديمة في الخليل منذ مساء أمس ولمدة يومين للسماح لجماعات المستوطنين لإقامة طقوسهم في ما يسمى عيد "الفصح" اليهودي.

وتتواصل المواجهات والاشتباكات مع قوات الاحتلال في عدة محاور بالضفة الغربية نصرة للقدس والمسجد الأقصى المبارك، وارتفعت وتيرتها في الآونة الأخيرة.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة