بعد اعتقال إداري استمر 6 أشهر

الاحتلال يفرج عن الأسير المصاب بالسرطان عبد الباسط معطان

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن الأسير المريض بالسرطان عبد الباسط معطان بعد اعتقال إداري استمر 6 أشهر.

واستقبل أهالي قرية برقة قضاء رام الله الأسير المحرر، والذي يعد واحد من مئات الحالات المرضية في سجون الاحتلال والتي تعاني من سياسة الإهمال الطبي المتعمد.
 
وأخضعت سلطات الاحتلال الأسير معطان لظروف مأساوية وصعبة جدا أدت لتفاقم وضعه الصحي ورفضت الاعتراف بإصابته بالسرطان ولم تنظر بملف زوجها الطبي، وبالتالي لم تقدم العلاج اللازم والمناسب له، ما يعرض حياته للخطر المحدق.
 
كانت سلطات الاحتلال تعتقله منذ 25 تشرين أول/ أكتوبر 2021، وتم تحويله للاعتقال الإداري، وهو أب لأربعة من الأطفال.
 
ويحمل معطان شهادة الماجستير في الديمقراطية وحقوق الإنسان وشغل منصب مدير عام مكتب نائب رئيس الوزراء في الحكومة العاشرة بالإضافة إلى كونه أحد الشخصيات الوطنية الفاعلة في برقة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة