الاحتلال: مستعدّون "لمحادثات فورية" عبر وسطاء لإتمام صفقة تبادل أسرى

الثلاثاء 07 أبريل 2020 04:28 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال: مستعدّون "لمحادثات فورية" عبر وسطاء لإتمام صفقة تبادل أسرى

أعلن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، استعداد حكومته للبدء في حوار عبر وسطاء لاستعادة جنودها المفقودين والقتلى من غزة.

وقال بيان صادر عن مكتب نتنياهو، إن "منسق شؤون الأسرى والمفقودين يارون بلوم وطاقمه بتعاون مع هيئة الأمن القومي والمؤسسة الأمنية مستعدون للعمل بشكل بناء من أجل استعادة القتلى والمفقودين وإغلاق هذا الملف ويدعون إلى بدء حوار فوري من خلال الوسطاء".

وكان رئيس حركة حماس في قطاع غزة، يحيى السنوار أكد أنّ مشاورات صفقة الأسرى توقفت منذ بداية الأزمة السياسية في "إسرائيل". وقال: "قلنا لكل الوسطاء إنه لا يمكن البدء بمفاوضات صفقة جديدة قبل الإفراج عن محرري صفقة (الجندي الإسرائيلي جلعاد) شاليط الذين جرى اعتقالهم مجدداً".

وأشار إلى أنّ "حماس" يمكنها أن تقدم "تنازلاً جزئياً" في موضوع الجنود الأسرى لديها، مقابل "إفراج الاحتلال عن الأسرى من كبار السن والمرضى، كمبادرة إنسانية في ظلّ أزمة فيروس كورونا".

يذكر أن "كتائب القسام" الجناح المسلح لحركة "حماس"، أعلنت في 20 تموز/ يوليو 2014، أنها أسرت الجندي الإسرائيلي آرون شاؤول خلال الحرب، في حين كشف الاحتلال في مطلع آب/ أغسطس 2015، عن فقدانه الاتصال بالضابط الإسرائيلي هدار غولدن في رفح، جنوب القطاع.

وفي تموز/ يوليو 2015 كشف الاحتلال عن اختفاء الجندي أبراهام منغستو، بعد تسلله عبر السياج الأمني إلى شمال قطاع غزة، وهو جندي في حرس الحدود من أصول إثيوبية، فر إلى غزة في السابع من أيلول/ سبتمبر 2014، إضافة إلى جندي آخر من أصول بدوية يدعى هشام السيد، كان قد فقد على حدود غزة بداية عام 2016.

وترفض "كتائب القسام" الكشف عن عدد أو مصير الجنود الإسرائيليين الأسرى لديها، وتشترط من أجل البدء في مفاوضات غير مباشرة مع الاحتلال الإسرائيلي لعقد صفقة تبادل جديد للأسرى، إفراج الاحتلال عن كافة الأسرى المحررين في صفقة وفاء الأحرار (صفقة جلعاد شاليط) ممن أعاد الاحتلال اعتقالهم مرة أخرى.

المصدر : شهاب