فصائل المقاومــة: لقاء التطبيع بين مجدلاني والمدني وصحفيين صهاينة جريمة وخطيئة وطنية

لقاح مجدلاني والمدني مع صحفيين صهاينة

استنكرت فصائل المقاومة الفلسطينية، بشدة اللقاء التطبيعي الذي جرى بين أحمد مجدلاني وزير التنمية الاجتماعية ومحمد المدني مع الصحفيين الصهاينة بمقر منظمة التحرير الفلسطينية في رام الله.

وقالت فصائل المقاومة في بيان لها إن "هذا اللقاء المخزي والفاضح هو خطيئة وطنية وجريمة كبرى لا يمكن السكوت عنها".

وأكدت أن هذه اللقاءات هي طعنة لتضحيات شعبنا ولكل ما يقدم من دماء في مواجهة الاحتلال، يجب وقفها ومحاسبة القائمين عليها، وإقرار ميثاق وطني لتجريم كل أشكال التطبيع والعلاقة مع الاحتلال. 

وأشارت إلى أن "هذا الاستقبال لعدد كبير من صحافيي الاحتلال وهم مستوطنون وعسكريون ورجال أمن شاركوا بجرائم ضد شعبنا ومقدساتنا هو جزء من التطبيع في المنطقة".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة