قيادي بفتح لشهاب: السلطة تذهب لمروان البرغوثي عندما تريد منه شيئا.. ماذا فعلت لإطلاق سراحه؟

الخميس 11 فبراير 2021 01:53 م بتوقيت القدس المحتلة

قيادي بفتح لشهاب: السلطة تذهب لمروان البرغوثي عندما تريد منه شيئا.. ماذا فعلت لإطلاق سراحه؟

غزة – محمد هنية

وصف ديمتري دلياني القيادي في التيار الإصلاحي لحركة فتح، زيارة الوزير حسين الشيخ للأسير مروان البرغوثي في سجنه لأول مرة، بـ "المشكوك بها".

وقال دلياني في حديث خاص لوكالة شهاب، "عندما يريد تيار السلطة شيئا من مروان البرغوثي فإنهم يزورونه في السجن والاهتمام به"، متسائلا، متى زاروه للاطئمنان عليه؟ ومتى كانت آخر جلسة مفاوضات لإطلاق سراحه؟، وما هي جهود السلطة إطلاق سراحه؟

وأضاف أن زيارة الأسير أبو القسام البرغوثي قبل الانتخابات مشكوك فيها، لأنه يحظى باحترام الكثيرين من الفتحاويين وعموم الشعب الفلسطيني، وإذا نزل الانتخابات ضد محمود عباس فسيكتسحها، متابعا، لكن لا أدري ما الذي يمكن أين ينقعه بغير الدخول في الانتخابات الرئاسية.

وأوضح دلياني أن الأسير البرغوثي تنازل في الانتخابات التشريعية الماضية 2006 عن المشاركة في قائمة المستقلين، مشيرا إلى أنه "تم دمجها مع قائمة فتح بعد حديث السلطة معه وظنا منه أن الحركة يمكن أن يصلح حالها بمحمود عباس، وكلنا ثقة اليوم باتخاذه القرار الصحيح"، وفق قوله.

وتابع أن الأسير البرغوثي يتابع كل الأمور الفتحاوية وهو مطلع على كثير من الأمور الذي يجعله يتخذ القرار الصائب.

وفي زيارة وصفها الإعلام العبري بـ "غير الطبيعية"، زار الوزير حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الأسير مروان البرغوثي في سجن "هداريم" الإسرائيلي صباح اليوم، في زيارة هي الثانية منذ 15 عاما حينما زارته وفود فتحاوية في الانتخابات الفلسطينية السابقة لإقناعه بعدم الذهاب للانتخابات بقوائم منفردة.

ويرى مراقبون بأن حظوظ البرغوثي تتفوق حال قرر المشاركة فيها هذه المرة بشكل منفرد، في ظل حالة التشظي والتشتت الفتحاوي، وبروز 3 تيارات فيها، وسط حديث عن جهود عربية تبذل لإقناع عباس بالذهاب نحو الانتخابات بقائمة فتحاوية مشتركة تضمن عدم فوز اكتساح حماس والفصائل الأخرى.

المصدر : وكالة شهاب للأنباء