"موحدون في وجه العدوان".. إضراب مفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الجمعة

إضراب مفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال

أعلنت مؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء اليوم الاثنين، عن خوض إضراب مفتوح عن الطعام تحت عنوان "موحدون في وجه العدوان" يبدأ الجمعة المقبل.

وأفاد المتحدث باسم مؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء محمد الشقاقي، أنه تم الاتفاق من قبل الحركة الوطنية الأسيرة في السجون على خوض إضراب مفتوح عن الطعام تحت عنوان "موحدون في وجه العدوان".

وأشار الشقاقي، إلى أن خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام ستكون يوم الجمعة القادم، وتعتبر نقطة انطلاق باتجاه معركة الإضراب المفتوح.

وشدد على أن المطلب الأساسي لخوض المعركة هو عدم تشتيت أسرى حركة الجهاد الإسلامي، وإعادتهم إلى ما كان الوضع عليه قبل السادس من سبتمبر أي قبل عملية نفق الحرية.

وبين الشقاقي، أن أبناء الحركة الأسيرة يطالبون بتوسيع تركيب الهاتف العمومي وتحسين شروطه عند الأسرى المرضى وعند الأشبال والنساء، لافتاً إلى أن مطالب الحركة الأسيرة خاضعة للحوار وسيستمر الإضراب ما لم يتحقق الحد الأدنى من مطالبهم.

وقال: "حتى ينتصر أسرانا ويحققوا مطالبهم يجب علينا إسنادهم ودعمهم بالفعاليات التي ترقى للمستوى الذي يناسب صمودهم وصبرهم، وعلى جميع أبناء شعبنا أن يدعموا أسرانا في معركتهم والوقوف إلى جانبهم حتى تحقيق مطالبهم."

وشدد على أن الإضرابات الجماعية تشكل ورقة ضغط على مصلحة السجون وتحقق إنجازات كبيرة في الانتصار على السجان.

وأضاف الشقاقي: " نحن نثق بتحقيق المطالب بسبب الالتفاف الواسع من قبل الحركة الأسيرة ومساندتهم لأسرى الجهاد الإسلامي ورفضهم لتشتيتهم داخل السجون."

وشدد على أن الأسرى مقدمون على هذه الخطوة ولديهم روح معنوية وقتالية عالية جداً لاسيما بعد هزيمة الاحتلال في الانتصار الذي حققه الأسرى الستة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة